الأربعاء، 12 سبتمبر، 2012

ايفون 5
















انتهي منذ ساعات مؤتمر أبل الذي كشفت فيه كما توقعنا عن الآي فون 5 وكذلك تم تحديث عائلة الآي بود بشكل جذري أضاف الكثير من المزايا له، أبل لم تشأ أن تكذب الإشاعات وجاء الجهاز الجديدة متطابق بشكل كبير مع الإشاعات التي انتشرت حول الجهاز خلال الأسابيع الماضية، وهذه تغطية آي فون إسلام الشاملة للمؤتمر.

امتلأت القاعة بالحضور قبل بدء المؤتمر وكلهم شغف شديد لمعرفة الجديد من أبل، ثم بدأ المؤتمر وصعد تيم كوك على المسرح:
بدأ تيم كعادة أبل في بداية مؤتمراتها بالتحدث عن إنجازات أبل في الفترة الماضية وذكر:
لدى أبل الآن 380 متجر موزعين في 12 دولة وهناك 13 متجر إضافي سيتم افتتاحهم يوم الجمعة المقبل وحققوا 83 مليون زائر لمتاجر أبل حول العالم في أشهر أبريل-مايو-يونيو.
7 مليون نسخة ماك ليون تم بيعها.
أجهزة أبل المحمولة احتلت المركز الأول كأكثر “ماركة” يتم بيعها في الولايات المتحدة خلال الثلاثة أشهر الماضية بنسبة 27% من السوق.
نسبة نمو مبيعات أجهزة الماك هى 15% مقابل 2% للأجهزة PC .
ثم انتقل للحديث عن أجهزة iOS حيث ذكر:
تم بيع 17 مليون جهاز آي باد في فترة أبريل-مايو-يونيو.
باعت أبل أجهزة آي باد أكثر من مبيعات كل خطوط انتاج أي شركة في العالم من أجهزة ال PC.
ارتفعت نسبة الآي باد في السوق من 62% العام الماضي لتصبح 68% من السوق حالياً.
94% من أكبر 500 شركة أمريكية “Fortune 500″ تستخدم الآي باد.
91% من استخدام الانترنت من خلال أجهزة التابلت يأتي من الآي باد.
هناك أكثر من 700 الف تطبيق في متجر البرامج.
هناك 250 الف تطبيق مصمم للعمل على الآي باد.
90% من التطبيقات يتم تحميلها كل شهر” تطبيقات فعالة وليست شكلية”
100 هو متوسط عدد التطبيقات التي يستخدمها المستخدم الواحد.
400 مليون مستخدم نظام iOS حول العالم حالياً.

الآي فون 5

انتقل الحديث عن الآي فون حيث ذكرت أبل أنهم عملوا منذ 2007 على تطوير الجهاز وفي كل عام كانت تقدم تطورات كبيرة.
ثم أعلن أنه جاء الوقت الكشف عن أحدث إصدارات أبل وأنه سيكون اسمه الآي فون 5:
الهاتف الجديد تم إعادة تصميمه كلياً وجاء مزيج بين الزجاج والألومنيوم.
الآي فون 5 يعد أرفع هاتف ذكي في العالم حيث يصل سمكه إلى 7.6 مم أي أقل 18% عن الآي فون السابق وكذلك أقل في الوزن 20% عن 4S ويصل وزنه 112 جرام فقط.
الشاشة بحجم 4 بوصة 1136*640 وبكثافة ألوان 326ppi وتم تصميمها بنقنية جديدة قدمت 44% زيادة في تشبع الألوان.
الشاشة الجديدة تضم 5 صفوف من الأيقونات وليس 4 مثل السابق.
بعد ذلك بدأ في استعراض عدد من التطبيقات المجهزة للعمل على الآي فون الجديد وذكر أنه بالنسبة للتطبيقات الغير مصممة للعمل على هذا الجهاز فسوف يعمل التطبيق في منتصف الشاشة ويتم وضع حدود سوداء في أعلى وأسفل.
انتقل للحديث عن الشبكات حيث ذكر أن الآي فون الجديد يدعم جميع تقنيات الشبكات مثل HSPA+و DC-HSDPA وكذلك شبكات الجيل الرابع LTE وأن دعم هذه الشبكات لن يكون فقط في الولايات المتحدة مثل الآي باد لكنه أيضاً يدعم شبكات في الصين كوريا وكندا والصين وألمانيا وانجلترا واستراليا وسنغافورة والكثير من الدول الأخرى،
تم تحديث الواي فاي وأصبح ثنائي الموجة 2.4Ghz و 5Ghz.
انتقل للحديث عن معالج A6 الجديد كلياً وأنه أصغر 22% من حجم المعالج السابق لكنه ضعف سرعة المعالج والرسوميات.
التطبيقات أصبحت أسرع بكثير مع المعالج الجديد ووصلت الضعف أو أكثر في بعض التطبيقات.
كالعادة قدمت أبل لعبة جديدة توضح قوة المعالج وهذه المرة هى لعبة Real Racing 3 والتي أوضحت قوة المعالج ومحرك الرسوم به لدرجة أنه يمكنك للمرة الأولى مشاهدة السيارات خلفك في المرآه الجانبية للسيارة في اللعبة :)
انتقل للحديث عن البطارية وقال أنه رغم وجود تقنيات كثيفة استهلاك الطاقة مثل الجيل الرابع وشاشة أكبر وغيرها لكن البطارية تم تحسينها حيث أصبحت توفر 8 ساعات من الحديث المتواصل على شبكات الجيل الثالث أو ‍10 ساعات من استخدام الواي فاي أو مشاهدة الفيديو.
ثم انتقل للحديث عن الكاميرا حيث ذكر أن كاميرا الآي فون 4S رائعة لذا قاموا باستخدامها مرة أخرى بعدساتها الخمسة لكنهم قاموا بتطويرها وتحسين خواص التصوير مثل التصوير في وضع الإضاءة الضعيفة وعدة تحسينات أخرى:
حيث تم دمج تصوير البانوراما في النظام والان أصبح يمكنك التقاط صورة بانورامية بحجم 28 ميجا بيكسل عن طريق تطبيق الكاميرا.”(اعتقد ان اصحاب تطبيقات البنوراما يبكون الان :)
بالنسبة لتصوير الفيديو فهو أيضاً 1080p مثل السابق لكنه تم تحسين ثبات الصورة وإضافة ميزة جديدة وهى إمكانية التقاط صور أثناء تصوير الفيديو،
أما بالنسبة للكاميرا الأمامية فتم تحديثها لتمكنك من تصوير الفيديو بجودة 720p وهو أمر مفيد في محادثات فيس تايم عالية الجودة. ولا ننس ان الفيس تايم الان يعمل على شبكة الهاتف، اي انه لا داعي للواي فاي لكي تستخدم الفيس تايم.
وذكر أيضاً أن وجود المعالج السريع ساعد أبل على إضافة عدد كبير من التحسينات والفلاتر على التصوير ومعالجة الفيديو.
تم تحسين نظام الصوت في الهاتف بشكل كبير حيث تم أصبح الصوت أكثر جودة ووضوحاً وأيضاً تم إضافة مايكروفون ثالث للجهاز في الخلف لتحسين الصوت وخاصة في تصوير الفيديو.
انتقل الحديث عن الكابل الخاص بأجهزة أبل وانه تم تصميمه في عام 2003 وبعد ذلك قامت أبل بإضافة عدة طرق للمزامنة مثل السحابة والمزامنة عبر الواي فاي لتسهيل المزامنة.
لكن 9 سنوات من استخدام الكابل القديم يعني أنه لابد من تغيره بشكل جذري لذا تم الكشف عن الكابل الجديد.
الكابل الجديد أصغر حجماً بنسبة 80% وأخف وزنا وأكثر سرعة ويمكن استخدامه على الوجهين لتسهيل الاستعمال.
إذا كنت تسعى أن عليك شراء كل الكماليات مرة أخرى فانتظر قليلاً حيث أعلنت أبل عن محول جديد للتحويل من الكابل القديم للجديد، وسيكون متاح في متاجرها عند صدور الآي فون الجديد.

انتقل الحديث للتذكير بمزايا نظام iOS 6 والتي تم الكشف عنها منذ ثلاثة أشهر في مؤتمر WWDC 12 الماضي.
وسيكون متاح للجميع يوم 19 سبتمبر، اي بعد عدة أيام، ويمكن تثبيته على الهواتف التالية…

الهاتف الجديد يأتي بنفس أسعار السابق وبنفس السعات التخزينية وبالنسبة للآي فون 4S فلأول مرة تتخلى ابل عن انتاج الجهاز السابق بسعة 8 جيجا وتقرر أن توفره بسعة 16 جيجا.
الجهاز سوف يكون متاح يوم الجمعة 21 سبتمبر في الدول التالية:
ويوم 28 سبتمبر في الدول التالية:
وقبل نهاية العام سيكون متاح في 100 دولة حول العالم (أكيد الدول العربية ستكون من ضمنها)

الأيتونز والآي بود

انتقل الحديث عن الأيتونز وأنه أكبر متجر موسيقى وأغاني في العالم وأن أبل قامت بتحديثه إلى الإصدارة 10.7 لدعم ال iOS 6 حين يتاح في 19 من الشهر الحالي وهى متاحة للتحميل من الآن على موقع أبل عبر هذا الرابط. وسيكون هناك تحديث اخر في شهر أكتوبر أيتونز 11.0 يشمل العديد من المميزات الجديدة وتغير في الشكل ليكون ابسط بكثير (نتمنى دعم العربية)
ذكرت أبل أن هناك 435 مليون حساب في متجر أبل وأن هناك 200 مليون مستخدم منهم يستخدمون الآي تونز في السحابة.
اما عن الآي بود فأن أبل باعت 350 جهاز أيبود حتى الآن لذا فقد حان الوقت لتجديد عائلة الآي بود والبداية مع الآي بود نانو الشهير والذي حصل على زيادة 1 بوصة في حجم الشاشة لتصبح 2.5 بوصة وكذلك إضافة زر رئيسي له ليصبح وكأنه آي بود تاتش صغير.
تم تغيير شكلة تماماً وأيضاً أصبح 50% أقل سمكاً من السابق وتم إضافة زر صوت في جانب الجهاز وأصبح يدعم اللمس المتعدد.
 تم إضافة راديو FM والبلوتوث له ليمكنك من تشغيل السماعات أو التوصيل بالسيارة وغيرها من الملحقات.
البطارية أصبحت تستمر إلى 30 ساعة من الاستخدام، وسوف يكون متوافر ب 7 ألوان مختلفة.
 
انتقل الحديث للشقيق الأكبر وهو الآي بود تاتش حيث ذكر أن هناك 175 ألف لعبة يمكن لعبها على الآي بود.
لذا جاء وقت تطويره بشكل جذري حيث أصبح أرفع آي بود سبق وأن قدمته أبل ويصل سمكه ل 6.1 مم وبوزن 88 جرام.
شاشة الآي بود نفس شاشة الآي فون 5 الجديد وتم إضافة معالج A5 الخاص بالآي فون 4S إلى الآي بود وكذلك كاميرا 5 ميجا بيكسل الخاصة بالآي فون 4 أيضاً وكذلك تم إضافة فلاش إلى الآي بود تاتش وتحسينات كبيرة في البطارية لتصل إلى 40 ساعة متواصله من سماع الصوتيات أو 8 ساعات من مشاهدة الفيديو وسوف يتاح بنفس أسعار الآي بود الحالية.
أعلنت أبل ان تطبيق iPhoto سوف يكون متاح على الآي بود تاتش الجديد” بالطبع فالآي بود أصبح يملك معالج الآي فون 4S “.
تم إضافة زر خفي أسفل الآي بود يسمح لك بتعليقه وأطلقة أبل عليه اسمه iPod Touch Loop.
الآي بود تاتش يمكنه تشغيل فيديو 1080p وكذلك يضم البلوتوث 4 ونفس الواي فاي ثنائي الموجة الخاص بالآي فون 5 وكذلك تم إضافة ميزة AirPlay للآي فود تاتش وسوف يكون متوافر ب 5 ألوان مختلفة.
انتقلت أبل إلى سماعتها الشهيرة حيث ذكرت أن هناك 600 مليون سماعة يتم استخدامها حتى الآن وأنهم عملوا على تطويرها لمدة 3 أعوام متواصلة ليقدموا هذه السماعة الجديدة:
السماعة الجديدة تضم تقدم صوت مجسم وغير مسبوق من أبل لمحبي سماع الصوتيات .
أعلنت أبل ان السماعة الجديدة متاحة للبيع من الآن بسعر 30 دولار وهى تقدم مجاناً مع الآي فون 5 والآي بود تاتش الجديد وكذلك الآي بود نانو.
الآي بود الجديد سوف يكون متاح للبيع في أكتوبر.
انتهى مؤتمر أبل

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق